رسالة الى مَلكة الاحساس

alt

 

رِسالة الى مَلكة الاِحساس

حَبيبَتي.

كَلِمَة .. أقولها ولا أعرِف مَعناها..

كَلِمَة .. أقولها ولا احس بِها

لا أُحس بِها بأي جارِح من جوارحي..

سِوى..قَلبي

قَلبي الَذي نَبَضَ بَعدَ الممات لأجلك..

حُبك احيا قَلبي وجَميع جَوارحي..

لكي تَهتف بِحُبكِ

تَهتف بِجمالك..

تَهتف مُعلنة حُبي لكِ

يا مَلكة الاحساس..

أُرسِل لك لِساني رَسول للحُب

بِيَدِه رِسالة تَقول

حَبيبَتي..

كَلِمَة قُلتها .. وأَحَسَت بِها جَميع جَوارحي..

كَلِمَة تَحملها كُل كرَية من كريات دَمي..

تَجري في عروقي.. تَسري في إحساسي..

في قَلبي الذي كان نصفين..

نصف للحُب .. ونصف للجَسد

اما الان .. فقَد أصبَحَ النصفين للحُب

وبِصِفَتي .. أنا .. مَلك الحُب

أُعلن استسلامي ورضوخي..

لاحساسك وقَلبكِ .. يا مَلكة الاحساس

الان جَميع اسوار مَملكتي مَفتوحة لجيشك..

جَيش الاحساس..

سَيدتي..

كبليني بقيود حُبك

فَقَد رَضيت بالسِجن مَدى الحَياة

ما دَامَ سِجني هو قَلبكِ.


..

حسام البرنس

رأيتك ... فعشقتك

 

 

alt

رأيتك .. فعَشِقتكِ

ما أعذَب الكلام حينما يَتَرَقرَق من شَفتَيَكِ

وما أروع تَغرِيدُكِ حينما يَصطَدِمُ بِأُذُني

وما أروع سِحر عَينَيكِ حينما أرى قَلبكِ من خِلالهما

أدُقُ بَاب قَلبكِ

فَتُصادِف دَقَتي مَع دَقة قَلبكِ

يا تُرى هَل هي صِدفة أم هو القَدر..

القَدر هو الذي جَمعنا أم هي الدَقة

على أي حال فَقَد جُمعنا

وهذه هي البِداية

بِداية طَريق نَسلكهُ ولا نَعرِف ماذا نُلاقي فيه

تُرافقنا النسمات

نَسماتٌ عَذبة

فتُقَشعِر بَدنينا

حينها..

أُحس إنكِ انت رَفيقة قَلبي

والنصف الاخر من روحي

بل انت روحي كُلها

فيا روحي

ابقي لي سَتائِر قَلبكِ مَفتوحة دائماً

وجَمِليني بِعِطر كَلِمَاتكِ

ومَتعيني بلغَة عيونك العَذِبة

واهمسي لي بِحُبكِ

ورَقرِقي الاضواء على قَلبكِ

كَي أرى أشواق حُبُكِ

وبَعدَها فَقَد رَضيتُ بالموت مَسرورا

فلا تُسَمي أقوالي هَياما ولا وجِنونا ولا افتراء

بل عاشِقا مَجنونا بهواك...


..

حسام البرنس